الخميس، 11 ديسمبر، 2008

تاج من سنة صفر ...ويامين يعيش ؟؟

اخواننا اللى بيتابعو مدونات من القرن الماضى ...
دعونى أفاجئكم باجابتى لتاج أتانى من قديم الزمان ولم تتح له فرصة الى الآن ..
أبلة أمل كانت مررته ليا من عشر سنين كده ولا حاجة ...لأ الحقيقة من سنة وشهرين ..بلاش مبالغة ...
أول سؤال والله المستعان ..

( لو )
مكنتش مصري بس عربي

كانت هتبقى إيه نظرتك للمصريين واللي بيحصل في مصر دلوقتي؟
والله الحقيقة يعنى ...كانت النظرة هتبقى ..
أحسن ناس ..أكثر الناس صبرا وتحملا الى درجة تغيظ ..
كنت أوروبي أو غير مسلم بردو إيه نظرتك للعرب والمسلمين؟
الله أكبر ..
ياجماعة بلاش الحاجات دى الله يكرمكوا ..بلاش غير مسلم ..ممكن غير عربى ..
كنظرة أغلب المسلمين غير العرب ..
نظرة غبطة للعرب ..وللأسف ..نظرة شفقه أيضا على ما سيلقونه عند الحساب ..
قالولك إنت بقيت رئيس جمهورية هتعمل إيه؟
يا اخواننا موضوع الولاية للمرأة ده منتهى من عندى ...مش هيحصل ..ومش هوافق لأن فى ناس أحق طبعا ..من الرجال ..وأحلى حاجة ان الانسان يبقى متكيف مع الوضع اللى ربنا خلقه عليه ..
كان ينفع ترجع طفل تاني وتخليك طفل علطول هترجع؟ وليه؟
مش هرجع ..أنا عاجبنى الوضع اللى أنا فيه ..وبعدين هفضل طفلة على طول ...يادى الشلل ..
بس ممكن أرجع لآخر سنة ليا فى السعودية ...أولى ثانوى ..
إنت طبيب وعندك مريض ميؤوس من حالته أيهما تفضل انك تصارحه بالوضع وتقوله كل شيء بأمر الله في الاخر ولا تغرس فيه الامل لغاية لما يموت؟
لا هغرس فيه الأمل طبعا ..كل شئ بأمر الله ..والله قادر على كل شئ ..

سمح لك برؤية الرسول عليه الصلاة والسلام وإنك تقوله كلمة واحدة بسأو جملة واحدة بس هتكون إيه؟
صلى الله عليك يا امام الأولياء وسلم ....وكفى ..
خطبت واحدة أو اتخطبتي لواحد وأثناء الخطبة اكتشفت أو اكتشفتي إن الطرف الآخرغير قادر على الإنجاب هيكون تصرفك إيه؟؟
بصراحة الموضوع يختلف باختلاف الظروف لكن فى الأغلب عاطفة الأمومة أقوى ..
والتفاؤل مطلوب برضه ..
طلعت القمرهتكتب إيه عليه؟
لا اله الاالله ...محمد رسول الله ..
ولنا فى كل ميدان همم ...
كنا في عصر ازدهار الأندلس كنت تتخيل نفسك إزاي؟؟
فى جامع قرطبة ...أنتظر درس ابن عبد البر ..وأطالع شيئاأرد به على بن حزم الظاهرى ..
اكبر عقدة فى حياتى ... دا على أساس الخيال المجنح طبعا ...
أنا مررت التاج ده لحد وما جاوبش عليهأعمل فيه إيه؟
المسامح كريم ..وعفا الله عما سلف ..
حد عنده أسئلة تانية بتبدأ بلو يضيفها ويجاوبها ؟؟
انت زهقانة ولا لأ ؟؟
أنا زهقانه ..
حد يصوم يوم كده ويدعيلى ..والله أنا أحيانا بعمل كده انى أصوم وأخصص الدعاء فى اليوم ده لحد ..وفى الغالب الحد ده ميعرفش انى بدعيلو أصلا ...هما ناس كتيربصراحة مش حد واحد ..
لو ماكنتيش بنت كنت عايزة تكونى ولد ولا بنت ؟؟
ياى ..أنا عمرى ما أتخيل نفسى ولد أصلا ..
البنات أحلى حاجة فى الدنيا ..
وأخيرا خلص التاج ...الحمد لله ..
كل سنة وانتو طيبين ...
اللى عايز يجاوب عالتاج يجاوب براحته ..التاج ممرر للجميع ..











الأربعاء، 3 ديسمبر، 2008

والله لا يفلح أبدا ..

المكان ..
أرض الجاهلية ..الجاهلية من الجهل الذى هو خفة العقل والطيش والرعونه ..الخ الخ ..
نرى من بعيد ابن جذام ..
يبكى الديار ..فقاعة كبيرة منتفخة ووسطها امرؤ القيس ..
قفا نبكى بالطلل القديم لعلنا ...نبكى الديار كما بكى ابن جذام ..
ابن جذام فى سره ..
ألا خسئ ذلك الحشاش بن حجر (امرؤ القيس ) ..
أنا ..أبكى على الديار ..
والرب لولا حبيبتى خنشلولة التى رحلت و(زحلقتنى ) لما بكيت على تلك الديار المزعومة أبدا ..
يأتى من بعيد عنترة ..
شاهرا سيفه وراكبا فرسة ..
عبلاااااااااااااااااااااااااااة ..
أنا قادم اليك تبت يد المهلهل وقطعت ..
المهلهل هو ذلك التعيس الذى ظل يطلب ثأر أخيه أربعين عاما ..
حرب البسوس (التى هى أغبى بنى آدماية على وجه ويد الكرة الأرضية ) ...
عبلة فى سرها ..
وهل كنت ناقصة ذلك العبد الأسود ...يلا هذا هو الفارس الوحيد الذى بقى متوفرا ...
وكما تقول أمى ..بعل فى اليد ولا عشرة فى الحرب ..
جليلة ..التى هى أخت جساس الذى هو وخالته المشئومة سبب الحرب ..
تبكى وتدب حظها المغبر ..الذى هو أسوأ من حظ ناقة فى الربع الخالى ..
cut
يقطع فاصل أفكارى المتدفقه فى محاضرة الجهل ..أقصد الأدب الجاهلى ..صوت فرقعة خارج المحاضرة ..
البنات ..الكهربا فرقعت ..
عبد المقصود ..هى اسمها ايمان لكنناا نناديها باسم والدها عشان الايمانات كتير ..خارج السرب (بحبها جدا )
تميل على ..
آلاء تفتكرى فى حاجة هتحصل زيادة ..
قلت ..لو الكلية ولعت مدرجنا أول مدرج هيولع ..دا كله خشب ..
وبعدين انتى مششايفه طاقية حامد قرضاى ..
حامد قرضاى مش محتاجة انى أقول انه ...بينى وبينكم دكتور الأدب ..
ا كفاية انها تجيب البلا على نافوخنا ..أنا أول ما شفته قلت والله لا يفلح أبدا ..قرضاى طبعا مش الدكتور محمد ..(أنا لسه ممتحنتش مادته )
عودة الى سرب افكارى بعد أن هدأت الأمور ..
شلة من أبو جهل وأبولهب والجماعة دول ..
يا للعزى ..
غيرها يعبد ...قومو بنا نعزمكم على غدوة عصيدة عمل لنتناقش فى المودوع ..
يسألونه أين ..
فى سوق عكاز بالطبع ...
يدخل الكادر ذلك المهرتل الفرزدق ..والمهيس الآخر جرير ..
وبينهما ذلك الأحمق الأخطل وبيده كأس الخمر ..
صوت لحامد قرضاى ..
المنهج أهه ..القراءة مقرر برضه ..كل الكتاب مقرر ولله الحمد والمنه ..
نورا تصرخ ..والله مش معقول ..
أنا أتفقد وريدى خوفا من أن أصاب بجلطة جراء المنهج ..
شيماء..أنا كنت بحبه بس هو بنى آدم مش معقول ..
نسيبة تقلب جدوى النجاح فى الأدب فى دماغها ...
الأنين يملأ المسرح ...أقصد مدرج عويضة ..
ستار ..